عقد تشغيل الصيدلية وفق النظام السعودي

يُعتبر عقد تشغيل صيدلية من العقود الهامة، ومن العقود التي تُحقق مصلحة لطرفي العقد سواء مالك الصيدلية أو الشخص الذي يقوم بإدارتها، فيُحقق مصلحة مالك الصيدلية من خلال تشغيلها بواسطة أشخاص ذو خبرة وكفاءة عالية في هذا المجال، مما يؤدي ذلك إلى زيادة أرباحها نتيجة حسن إدارتها، كما يحقق مصلحة الطرف الذي يقوم بإدارتها الذي يحقق له شهرة في مجال تشغيل الصيدليات، وكذلك حصوله على مقابل مادي لقاء قيامه بأعمال تشغيل الصيدلية؛ لذلك سوف نوضح في هذا المقال كل ما يتعلق بعقد تشغيل صيدلية من خلال العناصر الرئيسية الآتية:

 

وسوف نقدم شرح تفصيلي لكل من العناصر الرئيسية السابقة، فيما يلي:

أولًا: تعريفات هامة

هناك بعض التعريفات الهامة المتعلقة بعقد تشغيل صيدلية نوضحها على النحو التالي:

١. الصيدلية:

هي المنشأة المعدة لتحضير وصرف المستحضرات الصيدلانية أو مستودع الاتجار بالمستحضرات الصيدلانية والعشبية بالجملة، أو المكتب العلمي لشركة الأدوية، أو مركز الاستشارات الدوائية وتحليل المستحضرات الصيدلانية.

2. الصيدلي:

كل من حصل على شهادة البكالوريوس في العلوم الصيدلية، أو شهادة دكتور صيدلة من إحدى كليات الصيدلة في المملكة أو ما يعادلها.

3. الصيدلي المرخص:

“كل صيدلي مرخص له بمزاولة المهنة في المملكة”، وذلك وفقًا لما جاء في نص (المادة ١) من نظام المنشآت والمستحضرات الصيدلانية.

4. عقد التشغيل:

هو عقد بين طرفين أحدهما يملك المشروع والآخر يقوم بتشغيل وتنفيذ المشروع لصالح المالك ويمكنه الانتفاع بذلك مدة محددة.

5. عقد تشغيل صيدلية:

هو اتفاق أطراف هذا العقد على أن يتولى المدير عملية إدارة وتشغيل الصيدلية ملك الطرف الأول مع التزام المالك بدفع مقابل مادي نظير قيام المدير بأداء عمله المخول إليه.

ثانيًا: مدى مشروعية عقد التشغيل من القرآن الكريم والسنة النبوية

هناك أدلة على مشروعية عقد التشغيل من القرآن الكريم والسنة النبوية وهي كالاتي:

١. من القرآن الكريم:

قوله تعالى: (يأيها الذين أمنوا أوفوا بالعقود).

٢. من السنة النبوية:

قول النبي صلى الله عليه وسلم (المسلمون على شروطهم).

ثالثًا: ما هي شروط منح ترخيص الصيدلة وفقًا للنظام السعودي

يشترط لمنح ترخيص صيدلية الشروط التالية:

“١. أن يكون المالك أو أحد الشركاء صيدليًّا مرخصًا له بمزاولة المهنة، ويستثنى من ذلك المنشآت القائمة إلا في حالات الوفاة أو البيع أو التنازل، وللوزير الاكتفاء بشرط الجنسية في المناطق النائية التي تحددها اللائحة.

٢. أن يكون مدير الصيدلية أو المنشأة أو المركز صيدليًّا سعوديًّا متفرغًا مرخصًا له بمزاولة المهنة، وللوزير الإعفاء من شرط الجنسية إذا لم يتوافر العدد الكافي من الصيادلة السعوديين.

٣. أن تتوافر في الصيدلية أو المنشأة أو المركز الشروط والمواصفات التي تحددها اللائحة.

رابعًا: أهمية كتابة عقد تشغيل صيدلية

عقود التشغيل من العقود التي يرتب في ذمة أطرافها التزامات كثيرة، وعدم كتابتها بين الأطراف من شانه أن يثير النزاعات بين أطراف العقد، وتظهر أهمية كتابة عقد تشغيل صيدلية في حالة حدوث نزاع بين أطراف العقد حول أي بند من بنود العقد، كالنزاع حول المقابل المادي المقرر دفعه للإدارة، والنزاع على المدة المحددة لانتهاء العقد والتي يجب عند انتهائها قيام الشركة المديرة بتسليم الصيدلية إلى مالكها، ووضعها تحت تصرفه.

وتظهر أهمية الكتابة في حالة النزاع على ميعاد انتهاء العقد، حيث يمكن الرجوع إلى العقد وتحديدها بسهوله باعتباره ثابتًا بالكتابة، أما في حالة إذا لم يكن عقد تشغيل صيدلية مكتوبًا، فيكون من الصعب إثبات مدة انتهاء العقد، وتخضع لكافة طرق الإثبات والتي قد يدخل عليها الغش أو التدليس، ومن هنا تبدو أهمية كتابة عقد تشغيل صيدلية لتجنب وقوع أطراف العقد في أي تنازع فيما يتعلق بالتزامات كل طرف من أطراف العقد.

خامسًا: نصائح عند كتابة عقد تشغيل صيدلية:

هناك بعض النصائح ينبغي مراعاتها عند كتابة عقد تشغيل صيدلية وهي كالتالي:

١. التأكد من عنوان العقد وأنه عقد تشغيل صيدلية، وليس عقد شراكة أو مقاولة أو إجارة لتجنب حدوث أي نزاع قضائي مستقبلًا من حيث تكييف العقد.

٢. أن يُذكر في عقد تشغيل الصيدلية وبشكل دقيق صلاحيات المدير بحيث تكون تلك الصلاحيات كافية لقيامه بدوره في تشغيل الصيدلية، وتحقيق أهدافه مع الأخذ في الاعتبار عدم توسيع تلك الصلاحيات للدرجة التي لا تُمكن مالك الصيدلية من استعمال حقه في المراقبة أو الإشراف.

٣. تحديد الميزانية التي يحتاجها المدير للبدء في تشغيل صيدلية، والتي يقع على مالك الصيدلية الالتزام بتوفيرها، والتي يحتاجها المدير لتشغيل الصيدلية، كدفع مرتبات الموظفين.

٤. أن يذكر في عقد تشغيل صيدلية تحديد طريقة إنهاء هذا العقد قبل ميعاده سواء كان ذلك بناء على رغبة المدير في الاستقالة، أو رغبة مالك الصيدلية في الفسخ والإجراء المتبع لتحقق هذا الفسخ، وأن يشترط الاعلان بالرغبة في الاستقالة، أو الفسخ بمدة كافية قبل القيام بالفسخ أو الاستقالة الإعلان عن تلك الرغبة قبلها بمدة كافية.

٥. أن يتم تحديد شرط جزائي في العقد تحديدًا دقيقًا عند مخالفة بنود العقد، وأن تكون قيمة الشرط الجزائي متوازنةً.

سادسًا: خصائص عقد تشغيل صيدلية

يتسم عقد تشغيل صيدلية بالخصائص التالية:

١. عقد من العقود غير المسماة:

يُعتبر عقد تشغيل صيدلية من العقود الغير مسماه، ويرجع ذلك إلى أن المشرع السعودي لم يضع أحكامًا معينة لهذا العقد بخلاف العقود المسماة كعقد البيع والإجارة وعلى ذلك فيتم تطبيق القواعد العامة للعقود على هذا العقد.

٢. عقد من العقود الملزمة للجانبين:

يُعتبر عقد تشغيل صيدلية من العقود الملزمة للجانبين؛ لأنه عقدًا تبادليًا، فينشأ التزامات متبادلة بين كل من طرفيه (مالك الصيدلية والمدير)، فكل من أطراف العقد دائن للطرف الثاني ومدين له في ذات الوقت، فمثلًا يلتزم المدير بإدارة وتشغيل الصيدلية التي يمتلكها الطرف الأول، في مقابل التزام المالك بدفع مقابل مادي لقاء قيام المدير بأعمال تشغيل الصيدلية.

٣. عقد من عقود المعاوضة:

يُعتبر عقد تشغيل صيدلية من عقود المعاوضة؛ لأن كل طرف من أطراف العقد يحصل على مقابل من الطرف الثاني، فبينما يحصل مالك الصيدلية على قيام المدير باستخدام خبراته في إدارة وتشغيل الصيدلية، فيحصل المدير مقابل قيامه بأعمال تشغيل الصيدلية على مبلغ من النقود يتم الاتفاق عليه في عقد تشغيل الصيدلية.

٤. عقد من العقود التي تقوم على الاعتبار الشخصي:

يُعتبر عقد تشغيل صيدلية من العقود التي تقوم على الاعتبار الشخصي؛ لأن المالك غالبًا ما يختار الشخص الذي يقوم بتشغيل الصيدلية بناءً على شهرته في مجال تشغيل الصيدليات، ومدى جديته وقدرته لتحقيق الهدف المطلوب منه.

٥. عقد من العقود محددة المدة:

يُعتبر عقد تشغيل صيدلية من العقود محددة المدة، حيث يتفق أطراف عقد تشغيل صيدلية على مدة معينة للعقد ينتهي العقد وينقضي بمرورها.

٦. عقد من العقود الواردة على عمل:

عقد تشغيل صيدلية من العقود الواردة على عمل، “إذ يكون الهدف الرئيسي من العقد هو قيام الطرف الثاني بعمل والعمل هنا هو تشغيل الصيدلية، ويكون هذا العمل في مقابل أجر معلوم ومتفق عليه”([1])

سابعًا: البنود التي يتضمنها عقد تشغيل صيدلية

يجب أن يحتوي عقد تشغيل صيدلية على البنود التالية:

١. تفصيل دقيق وواضح للبيانات الخاصة بأطراف العقد (مالك الصيدلية والمدير)، كالاسم والجنسية والعنوان ورقم الهاتف والبريد الإلكتروني

٢. بيان عنوان العقد وأنه عقد تشغيل صيدلية، وليس عقد شراكة.

٣. بيان شروط وبنود العقد، وبيان التزامات كل من أطراف العقد.

٤. بيان أن المحاكم السعودية هي المختصة بالنظر في المنازعات التي تنشأ بسبب هذا العقد.

٥. بيان الشروط الجزائية عند مخالفة أحد أطراف العقد لشروط وبنود العقد.

٦. إمكانية فسخ العقد من قبل أطرافه، وبيان الحالات التي تجيز فسخ العقد من قبل أطرافه، الطريقة التي يتم بها فسخ العقد.

٧. بيان مدة انتهاء العقد بطريقة واضحة، وصريحة.

٨. بيان المقابل المادي الذي يلتزم مالك الصيدلية بدفعه للمدير مقابل قيامه بالعمل المكلف بأدائه وهو تشغيل الصيدلية.

٩. توقيع أطراف العقد عليه؛ لأنه لا ينتج العقد أثره، ولا يمكن الاحتجاج به على أطرافه إلا بعد توقيع أطراف العقد.

ثامنًا: ما هي التزامات مالك الصيدلية في عقد تشغيل صيدلية

يلتزم مالك الصيدلية بعدة التزامات في عقد تشغيل صيدلية وهي على النحو التالي:

أ. التزام مالك الصيدلية بتوفير الميزانية للإدارة:

يلتزم مالك الصيدلية بتوفير الميزانية التي تحددها الإدارة لبدء تشغيل الصيدلية، وتوفير ما يحتاجه المدير لتشغيل الصيدلية.

ب. التزام مالك الصيدلية بإزالة العقبات التي تواجه الادارة:

يلتزم مالك الصيدلية بإزالة العقبات التي تواجه المدير أثناء قيامه بدوره في تشغيل الصيدلية، والتي لا يمكن إزالتها إلا بواسطة مالك الصيدلية، كمنع تعرض الغير للإدارة أثناء قيامها بعملها.

ج. التزام مالك الصيدلية بعدم التدخل في أعمال التشغيل واختيار الموظفين:

يلتزم مالك الصيدلية بعدم التدخل في أعمال التشغيل، واختيار الموظفين، والعاملين بالصيدلية؛ لأن عملية اختيار الموظفين من حق الإدارة، ولا يجوز لمالك الصيدلية التدخل في عملية تنظيم المدير لساعات العمل في الصيدلية.

ثامنًا: عقد تشغيل صيدلية       

إنه في يوم …………….الموافق ………………..

قد تحرر هذا العقد بين كل من:

١-السيد …………….. (وتكتب جميع بياناته الشخصية ومحل اقامته) بصفته الممثل القانوني ل…………………. (طرف اول).

٢-السيد ……………….(وتكتب جميع بياناته ومحل اقامته) بصفته الممثل القانوني ل………………………. (طرف ثاني).

بند تمهيدي:

حيث يرغب الطرف الاول في الحصول على خدمات اداريه متعلقة بمجال ادارة صيدلية، واذ يختص الطرف الثاني بتقديم تلك الخدمات، فقد عرض الطرف الاول على الطرف الثاني تقديم تلك الخدمات والتي وافق الاخير على هذا العرض وفقا للبنود الأتية:

البند الاول:

التمهيد السابق جزءا لا يتجزأ من هذا العقد ومكملًا له.

البند الثاني:

يلتزم الطرف الاول بتقديم كافة المستندات والسجلات والدفاتر بكافة أنواعها للطرف الثاني من أجل قيام الطرف الثاني بتقديم الخدمات من أجل إدارة الصيدلية وهي على التفصيل الآتي:

(يتم شرح الخدمات المطلوبة بالتفصيل).

البند الثالث:

مده هذ العقد هي …… تبدأ في ……… وتنتهي في …………

البند الرابع:

اتفق الطرفان على حصول الطرف الثاني على مبلغ ……………….. (يكتب المبلغ حروف وأرقام) تدفع من يد الطرف الاول إلى الطرف الثاني. (وتكتب أيضًا طريقه الدفع شهري – سنوي).

على أن يلتزم الطرف الثاني بمنح الطرف الاول إيصال كتابي باستلام المبلغ المحدد كدليل على استلامه وابراء لذمه الطرف الاول منه.

البند الخامس:

حال إخلال أي طرف بأي بند من بنود هذا العقد يلتزم بدفع مبلغ قدره ……………. إلى يد الطرف الاخر كتعويض نهائي عن الاضرار التي تترتب على هذا الاخلال، كما وأن هذا المبلغ غير خاضع لرقابه القضاء وقد تراضى الطرفان على ذلك.

البند السادس:

تختص محكمة …………… بنظر أي نزاع ينشأ عن هذا العقد او تفسيره.

البند السابع:

تحرر هذا العقد من نسختين بيد كل طرف نسخه للعمل بمقتضاها عند اللزوم.

طرف اول             طرف ثاني

شاهد اول             شاهد ثاني

إعداد/ محمد محمود

[1] د. محمد لبيب شنب، شرح أحكام عقد المقاولة، ص١٣