عقد شراكة في وكالة تجارية

ما هو عقد الشراكة في وكالة تجارية؟

عقد الوكالة التجارية هو عقد يتم بمقتضاه التعاقد مع المنتج أو من يقوم مقامه في بلد معين وذلك للقيام بالأعمال التجارية نيابة عنه وذلك سواء أكان وكيلا أو موزعاً بأي صورة من صور الوكالة أو التوزيع وذلك مقابل ربح أو عمولة أو تسهيلات أيا كانت طبيعتها وقد يشمل عقد الوكالة التجارية وكالات النقل البحري، أو الجوي، أو البري، أو أي وكالات أخري هكذا عرف نظام الوكالات التجارية الصادر في المملكة العربية السعودية عقد الوكالة التجارية في المرسوم الملكي رقم م/11 الصادر عام 1382 ه

وعقد الشراكة في الوكالة التجارية:

هو عقد يتيح لأكثر من شخص الاشتراك في عقد وكالة تجارية أو أكثر وذلك كنوع من أنواع الشراكات بهدف تقاسم الأرباح والخسائر الناتجة عن الوكالة التجارية على هؤلاء الشركاء كلا حسب نصيبه المحدد في العقد المبرم بينهما وبين المنتج.

  1. ما الفرق بين عقد الشراكة في وكالة تجارية وعقد الوكالة الحصرية؟

عقد الشراكة في الوكالة التجارية هو عقد يتيح لأكثر من شخص الاشتراك في عقد وكالة تجارية أو أكثر وذلك كنوع من أنواع الشراكات بهدف تقاسم الأرباح والخسائر الناتجة عن الوكالة التجارية على هؤلاء الشركاء كلا حسب نصيبه المحدد في العقد المبرم بينهما وبين المنتج بينما عقد الوكالة الحصرية يعتمد على شرط الحصر الذي يمنع المنتج للسلعة من بيعها في داخل نطاق جغرافي معين الا من خلال الوكيل الحصري له في هذا المكان وبالتالي كل وكالة هي تجارية بينما ليست كل وكالة هي حصرية مالم تحتوي علي شرط الحصر فيها.

  1. عقد الشراكة في وكالة تجارية من منظور الشريعة الإسلامية

اتفق الفقهاء على أن الوكالة جائزة ومشروعة واستدلوا على ذلك بالقرآن الكريم والسنة المطهرة والإجماع والمعقول:

الأدلة من القرآن الكريم:

قوله تعالي ” فابعثوا أحدكم بورقكم هذه الي المدينة” وجه الدلال ة: قال ابن العربي في أحكام القرآن: “هذا يدل على صحة الوكالة، وهو عقد نيابة أذن ” الله فيه للحاجة إليه وقيام المصلحة”

قوله تعالي ” إنما الصدقات للفقراء والمساكين والعاملين عليها” وجه الدلالة: قال النووي: “فجواز العمل عليها (أي الصدقات) يفيد حكم النيابة عن المستحقين في تحصيل حقوقهم

الأدلة من السنة النبوية:

عن عروة “أن النبي (صلى الله عليه وسلم) أعطاه دينارًا يشتري له به شاة، فاشترى له به شاتين فباع أحداهما بدينار وجاءه بدينار وشاة، فدعا له بالبركة في بيعه، وكان لو اشترى. التراب لربح فيه” وجه الدلالة: أن عروة تَصرف تَصرٌف الوكيل بالبيع والشراء، فالرسول (صلى الله عليه وسل م) وكَّله ليشتري شاة وأعطاه دينارًا، فاشترى عروة شاتين فباع أحداهما ورد الأخرى والدينار إلى (الرسول (صلى الله عليه وسلم) فكانت هذه وكالة تفويض بالبيع والشراء.

الأدلة من الإجماع:

أجمع الفقهاء على جواز الوكالة ومشروعيتها منذ عصر الرس ول (صلى الله عليه وسلم) إلى يومنا هذا، ولم يخالف في ذلك أحد من المسلمين، وقد نقل الإجماع على ذلك الكثير من. (كتب الفقه)

  1. ما هي أهمية عقد الشراكة في وكالة تجارية؟

تنبع أهمية عقد الشراكة في الوكالة التجارية من أهمية الشراكة ذاتها حيث أن الاشتراك يقوم علي فكرة تقاسم الأرباح والخسائر الناتجة عن الشراكة بالإضافة الي سهولة تمويل عملية التنفيذ عن طريق تجميع رؤوس الأموال بالإضافة الي حرية توزيع المهام بين الشركاء لحسن إدارة وتنفيذ العقد بما قد يستتبعه من عملية تطوير أو توسع في نطاق الوكالة فيما بعد وكذلك سهولة إدارة تلك الأمور بشكل جيد يحقق الهدف منه فمعظم الوكالات يكون فيها العديد من الشركاء لأهداف كثيرة منها توفير رؤوس الأموال اللازمة أو الإدارة والتخطيط أو …. الخ

  1. لماذا نحتاج الي كتابة عقد الشراكة في وكالة تجارية وهل يجوز عدم كتابته؟

للعقود مخاطر كبيرة في الواقع العملي ومنها أن أحد الأطراف قد يتنصل من التزاماته التعاقدية أو لا ينفذها فيكون الطرف الآخر في خطر إذا لم يكن عقد الشراكة في الوكالة التجارية مكتوب لإثبات ما تم الاتفاق عليه بين الأطراف حتى يتم إقامة الحجة علي الطرف المتخلف عن تنفيذ التزاماته التعاقدية أو يتنصل منها ولذلك يجب كتابة كافة العقود كأصل عام وبالأخص عقود الوكالة الحصرية

  1. نصائح مهمة في كتابة الشراكة في وكالة تجارية

  • يجب عليك كتابة عقد الشراكة في الوكالة التجارية سليم من الناحية القانونية ومحدداً لكافة حقوق والتزامات كل من الأطراف سواء الموكل أو الوكيل
  • يجب عليك تحديد القانون واجب التطبيق وقت النزاع حتى لا تكون هناك عوائق أمام اقتضاء حقوقك لا قدر الله
  • في حالة الاتفاق على التحكيم احرص على اختيار مركز تحكيم في دولتك أو قريب منك
  • في حالة عدم توقيع العقد في ذات الوقت احرص على وضع بند تاريخ سريان العقد
  • يجب عليك صياغة عقد الاستثمار بشكل واضح وصريح وابتعد عن الغموض فيه قدر الإمكان
  1. تحذيرات مهمة في كتابة الشراكة في وكالة تجارية

  • احذر من أن يكون القانون الواجب التطبيق في حالة النزاع غير قانون بلدك لأنك سوف تتكبد تكاليف لتعيين محام علي دراية بهذا القانون بالإضافة الي تكاليف سفره وإقامته لحضور الجلسات
  • احذر من أن يكون في حالة الاتفاق على التحكيم مركز التحكيم خارج دولتك
  • احذر من وضع الطرف الآخر تاريخ لتوقيعه لأنه ربما يحدث لك الكثير من المنازعات وإذا وضع تاريخ فيجب عليك وضع بند لتاريخ سريان العقد
  • احذر من غموض المصطلحات وحدوث لبس أو تأويل أو احتمال عند قراءتها
  • احذر في حالة وكالة الغير للتوقيع عن أحد الأطراف من التأكد من أن سند الوكالة صحيح وساري ويسمح له بالتوقيع على مثل ذلك النوع من العقود
  1. كيفية كتابة عقد الشراكة في وكالة تجارية

البنود التي يجب توافرها في عقد الشراكة:

  • النسبة في رأس المال

يُحدد الشركاء نسبة كل شريك وحصته في رأس المال، بالإضافة إلى تحديد نوع الحصة، وقد تكون الحصة:

نقدية: والحصة النقدية عبارة عن مبلغ مالي يدفعه الشريك نقدا وغالبا يُدفع مقدماً قبل التوقيع، وللحصص النقدية أهمية كبيرة في أي عقد شراكة لما تقدمه من مساهمة في عملية تأسيس الشركة أو المشروع.

عينية: والحصة العينية هي التي يكون محلها مال آخر غير النقود، قد يكون هذا المال عقار أو منقول سواء مادي مثل (الأدوات، السيارات، البضائع. وغيرها) أو معنوي مثل (العلامات التجارية والنماذج الصناعية).

ويتم تحديد نسبة كل شريك في رأس المال على حسب نوع وقيمة الحصة التي يقدمها.

  • المشاركة في الأرباح والخسائر

وتعتبر مشاركة الأرباح والخسائر شرط هام يتحدد على أساسه العديد من الأمور الهامة كمشروعيته، ومسؤوليات الأطراف والتزاماتهم تجاه بعضهم البعض وتجاه الغير.

وقد تكون مشاركة كل شريك في الربح والخسارة بحسب نسبته في رأس المال، وقد تختلف حسب ما يتفق عليه الشركاء في العقد المُبرم بينهما.

ولذلك فمن الهام والضروري لمصلحة الشركاء ولتجنب حدوث النزاعات تحديد نسبة كل شريك في الأرباح والخسارة بوضوح ويجب صياغة عقد الشراكة بشكل مفهوم وصريح في عقد الشراكة.

  • من له حق الإدارة واتخاذ القرارات

من أشهر وأكثر الخلافات التي تحدث بين الشركاء هي الخلافات التي تتعلق بأمور الإدارة واتخاذ القرارات وخصوصاً القرارات الهامة التي سيترتب عليها مسألة مصيرية للمشروع أو الشركة كالحل والإنهاء وبيع الحصص…إلخ، وغالبا ما تحدث هذه الخلافات بعد البدء في العميل لتحقيق الهدف المطلوب من عقد الشراكة.

ولذلك فمن أهم المسائل التي يجب أن ينظمها الشركاء هي اتخاذ القرارات، ويكون ذلك بعدة أمور؛ كتحديد سلطة كل شريك في إبداء الاقتراحات وتنفيذ القرارات، وتحديد كيفية تنفيذ القرار النهائي (كأن يكون حسب النسب في رأس مال الشركاء أو بعددهم. أو بأخرى).

  1. نموذج عقد الشراكة في وكالة تجارية

للحصول على نموذج عقد وكالة تجارية تواصل معنا للحصول على عرض سعر.

تمهيد:

حيث إن الطرف الأول يعمل في مجال إنتاج …………………. ويرغب في تسويق وبيع هذه المنتجات عبر وكيل تجارى في المملكة العربية السعودية وكل الدول الخليجية الأخرى وحيث إن الطرف الثاني الوكيل يرغب في ضمان وجود مصدر لتلك المنتجات والسلع ليقوم بتسويقها وبيعها حصرياً داخل المملكة السعودية وكل الدول الخليجية الأخرى لذا فقد اتفق الطرفان أعلاه وهم بكامل أهليتهما المعتبرة قانوناً على الاتي:

المادة (1) التمهيد:

يعتبر التمهيد أعلاه جزأ لا يتجزأ من هذا العقد ومكملاً له.

المادة (2) الوكيل التجاري:

أ- وفقا للاتفاق يمنح الطرف الأول الطرف الثاني حقوق حصرية في تسويق وبيع منتجاته محل الاتفاق بالمملكة العربية السعودية ودول

الخليج العربي.

ه – إن الطرف الثاني هو شركة قائمة بموجب القوانين والأنظمة السارية في المملكة السعودية

المادة (3): حظر البيع لأي طرف ثالث

يحظر على الطرف الأول أن يقوم بالبيع المباشر لمنتجاته لأي طرف ثالث في المنطقة الجغرافية محل الاتفاق

المادة (4) شروط المنتجات محل الاتفاق:

أ- حيث إن الطرف الثاني ملزم بموجب الأنظمة والقوانين المحلية بتقديم خدمات تتفق

المادة (5) الشحن والتسليم:

أ- يجب على الطرف الأول القيام بكل الترتيبات الخاصة بتسليم المنتجات وعليه إخطار الطرف الثاني

المادة (6) مدة الاتفاق:

الفترة الأولية لهذا الاتفاق …… أعوام

المادة (7) لغة المراسلات:

المادة (8 ) العلامات التجارية والاسم التجاري:

المادة (9) إنهاء الاتفاق:

المادة (10) القوة القاهرة:

المادة (11) إلغاء العقد والتعويض:

المادة (12) القانون الواجب التطبيق:

المادة (13) حل وتسوية النزاعات:

الطرف الأول:

الاسم:

الصفة:

التوقيع

الطرف الثاني:

الاسم:

الصفة:

التوقيع

  1. أسئلة شائعة عن عقد الشراكة في وكالة تجارية

  • ما الفرق بين عقد الشراكة في وكالة تجارية وعقد الوكالة الحصرية؟

عقد الشراكة في الوكالة التجارية هو عقد يتيح لأكثر من شخص الاشتراك في عقد وكالة تجارية أو أكثر وذلك كنوع من أنواع الشراكات بهدف تقاسم الأرباح والخسائر الناتجة عن الوكالة التجارية على هؤلاء الشركاء كلا حسب نصيبه المحدد في العقد المبرم بينهما وبين المنتج بينما عقد الوكالة الحصرية يعتمد على شرط الحصر الذي يمنع المنتج للسلعة من بيعها في داخل نطاق جغرافي معين إلا من خلال الوكيل الحصري له في هذا المكان وبالتالي كل وكالة هي تجارية بينما ليست كل وكالة هي حصرية مالم تحتوي على شرط الحصر فيها

  • ما الفرق بين عقد الشراكة في وكالة تجارية وعقد الشركة؟

عقد الشراكة في الوكالة التجارية كم سلف وبينا المقصود به هو عقد يهدف في الأساس الي الاشتراك في الوكالة التجارية بهدف تقاسم ما ينتج عنها من ربح أو خسارة أما عقد الشركة فإنه يكون وفقاً نظام قانوني محدد سلفاً يحدد كافة حقوق والتزامات الشركاء فيه وأشكال الشركات مذكورة في نظام الشركات التجارية السعودية على سبيل الحصر وهذا لا يمنع من أن يؤسس الشركاء شركة تجارية بهدف استغلال الوكالة التجارية بينهم وإدارة وتنفيذ هذا العقد في مرحلة لاحقة على ذلك.

هل يجب أن يكون حصة الشريك بالمال دائما؟

لا لا يجب دائما أن يكون حصة الشريك بالمال فقد تكون حصة الشريك بالعمل أو المجهود أو قد تكون حصة الشريك حصة عينية يجوز تقويمها بالمال

  1. لماذا يجب أن نساعدك في كتابة عقد الشراكة في وكالة تجارية

عقود الشراكة في الوكالة تجارية من العقود المهمة والخطيرة جدا والتي تتكون من التزامات قانونية ومالية علي عاتق الشركاء وربما يكتنفها العديد من المشكلات فيما يتعلق بمسؤوليات كل شريك وحقوقه تجاه الآخر ولذلك يجب عليك الاستعانة بمحام لصياغه أو مراجعته عقد الوكالة التجارية وذلك لضمان كافة حقوق الشركاء بما يتفق والقوانين والأنظمة المعمول بها في شأن الوكالة التجارية وأحكام الشراكة حتي يتم تجنب الخلافات المستقبلية وذلك بهدف الي تقليل حجم المنازعات التي قد تتعرض لها نتيجة الدخول في مثل تلك العلاقات القانونية.